منتدى ولاية ميلة
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه, ثم تنشيطه عبر بريدك الإلكتروني.



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
نرجو من كل عضو جديد أن يفعل اشتراكه من خلال بريده الإلكتروني
هذا المنتدى أنشىء لخدمتكم فاسعوا جاهدين لتطويره والرقي به إلى أعلى المستويات

شاطر | 
 

 رمضان (1)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Ahmed
عضو فضي
عضو فضي
avatar

مناصب إدارية :

مُساهمةموضوع: رمضان (1)   الأربعاء أغسطس 18, 2010 8:09 pm





رمضان.. فضائل وأحكام

الحمد لله الذي جعل رمضان سيِّد الأيام والشهور، وضاعف فيه الحسنات والأجور، أحمده
سبحانه وأشكره وهو العزيز الغفور، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له يعلم
خائنة الأعين وما تخفي الصدور، وأشهد أن سيِّدنا ونبينا محمّداً عبده ورسوله، بعثه
الله بالهدى والنور، صلى الله وسلم عليه وعلى آله وصحبه ومن اقتفى أثرهم إلى يوم
النشور.
أما بعد:
فإن الأيام تمرّ مرّ السحاب، وتمضي السِّنون سراعاً، ونحن في غمرة الحياة ساهون،
وقلَّ من يتذكر أو يتدبر واقعنا ومصيرنا، قال تعالى
: { وهو الذي جعل اللَّيل
والنَّهار خلفةً لِّمن أراد أن يذَّكَّر أو أراد شُكُوراً } [لفرقان:62].

المسلم في عمره المحدود وأيامه القصيرة في الحياة، قد جعل الله تعالى له مواسم خير،
وأعطاه من شرف الزمان والمكان ما يسدُّ به الخلل ويقوِّم المعوجّ ففي حياته، ومن
تلك المواسم شهر رمضان المبارك، قال تعالى:
{ يا أيها الذين آمنوا كُتب عليكم
الصِّيام كما كُتب على الذين من قبلكم لعلَّكم تتَّقون } [البقرة:183].

في رمضان تخف وطأة الشهوات على النفس المؤمنة وترفع أكف الضراعة بالليل والنهار.

فواحد يسأل العفو عن زلته، وآخر يسأل التوفيق لطاعته، وثالث يستعيذ به من عقوبته،
ورابع يرجو منه جميل مثوبته، وخامس شغله ذكره عن مسألته فسبحان من وفّقهم، وغيرهم
محروم.


من فضائل شهر رمضان
إن شهر رمضان شهر قوة وعطاء، فيه غزا رسول الله صلى الله عليه وسلم غزوة الفتح،
وكان يصوم هو والمسلمون، وفيه كانت غزوة بدر الكبرى، وفي تلك الغزوات انتصرت راية
الإسلام وانتكست راية الوثنية والأصنام، وفيه وقع كثير من معارك المسلمين وحملات
جهادهم وتضحياتهم.

وفي رمضان كان رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه أكثر ما يكونون قوة وحيوية
ومثابرة على العبادة ومضاعفة لها.
لذا فإن شهر رمضان شهر العمل وشهر الصبر والعطاء، وليس شهر الضعف والكسل والنوم،
وخمول بعض الصائمين ولجوئهم إلى النوم في نهاره، الإقلال من العمل يخالف الحكمة من
الصوم، ولا يتفق مع الغاية منه.

كان المسمون الأوائل يعيشون رمضان بقلوبهم ومشاعرهم فإذا كان يوم صوم أحدهم فإنه
يقضي نهاره صابراً على الشدائد متسلحاً بمراقبة الله تعالى وخشيته، بعيداً عن كل ما
يلوّث يومه، ويشوّه صومه، ولا يتلفّظ بسوء، ولا يقول إلا خيراً، وإلا صمت.

أما ليله فكان يقضيه في صلاة وتلاوة للقرآن وذكر الله تبارك وتعالى تأسياً برسول
الله صلى الله عليه وسلم.
ثمار الصوم ونتائجه مدد من الفضائل لا يحصيها العدّ ولا تقع في حساب الكسول اللاهي
الذي يضيع شهره في الاستغراق في النوم نهاراً وزرع الأسواق ليلاً، وقتل الوقت
لهواً.

• الصيام جُنَّة من النار: كما روى أحمد عن جابر رضي الله عنه أن النبي صلى الله
عليه وسلم قال
:
«إنَّما الصِّيام جُنَّة، يَسْتَجِنُّ بها العبد من النار» .

• الصوم جُنَّة من الشهوات: فقد جاء في حديث ابن مسعود رضي الله عنه، أن النبي صلى
الله عليه وسلم قال
:
« يا معشر الشباب من استطاع الباءة فليتزوّج، فإنَّه أغض للبصر
وأحصن للفرج ومن لم يستطع فعليه بالصوم، فإنه له وجاء » [أخرجه البخاري ومسلم].

• الصوم سبيل إلى الجنة: فقد روى النسائي عن أبي أمامة رضي الله عنه، أنه قال: يا
رسول الله مُرني بأمر ينفعني الله به، قال
:
«عليك بالصيام، فإنه لا مثل له » .

• وفي الجنة باب لا يدخل منه إلا الصائمون: فعن سهل بن سعد رضي الله عنه أن النبي
صلى الله عليه وسلم قال
:
«إنَّ في الجنَّة باباً يُقال له الريان، يدخل منه
الصائمون يوم القيامة، لا يدخل منه أحدٌ غيرهم، يُقال: أين الصائمون، فيقومون، لا
يدخل منه أحدٌ غيرهم، فإذا دخلوا أُغلِق، فلم يدخل منه أحد » [أخرجه البخاري ومسلم].

• الصيام يشفع لصاحبه: فقد روى الإمام أحمد عن عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله
عنهما أن النبي صلى الله علبيه وسلم قال
:
«الصيام والقرآن يشفعان للعبد يوم
القيامة، يقول الصيام: أيْ ربّ منعته الطعام والشَّهوات بالنَّهار فشفعني فيه،
ويقول القرآن: منعته النوم بالليل فشفعني فيه، قال: فيُشَفَّعان » .

• الصوم كفَّارة ومغفرة للذنوب: فإن الحسنات تُكفّر السيئات، فقد قال صلى الله عليه
وسلم من حديث أبي هريرة رضي الله عنه
:
«من صام رمضان إيماناً واحتساباً غُفر له ما
تقدَّم من ذنبه » [رواه البخاري ومسلم].

• الصيام سبب للسعادة في الدارين: فقد قال صلى الله عليه وسلم من حديث أبي هريرة
رضي الله عنه
:
«وللصائم فرحتان، فرحةٌ حين يفطر وفرحةٌ حين يلقى ربه، ولخلوف فم
الصائم أطيب عند الله من ريح المسك » [رواه البخاري ومسلم].

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin
عضو فضي
عضو فضي
avatar

مناصب إدارية :

مُساهمةموضوع: رد: رمضان (1)   الجمعة أغسطس 20, 2010 6:54 am



Admin
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سلسبيـل
عضو فعال
عضو فعال
avatar

مناصب إدارية :

مُساهمةموضوع: رد: رمضان (1)   السبت أغسطس 21, 2010 9:51 am

شهر رمضان خير من ألف شهر

شكرا لك أخي على الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
algeriano43
عضو متميز
عضو متميز
avatar

مناصب إدارية :

مُساهمةموضوع: رد: رمضان (1)   الأحد أغسطس 29, 2010 12:26 pm

شكرا على الموضوع وجازاك الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رمضان (1)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ولاية ميلة :: المنتدى الإسلامـــي :: الدين في حياتنا-
انتقل الى: